A A A
متابعة الطلبات

مؤسسة محمد بن راشد الخيرية تنفذ إفطارات رمضان في 41 دولة

نفذت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، عددا من المشروعات الرمضانية الخيرية للمحتاجين من المسلمين في عدد من الدول الشقيقة والصديقة، من بينها مشروع إفطارات رمضان في دول عربية، وأخرى آسيوية وإفريقية، وفي هاييتي وأمريكا وكندا، بلغ عددها 41 بلدا بزيادة دولتين عن العام الماضي، وزيادة في عدد الأسر المستفيدة بلغت نسبتها 13,3 بالمائة 

وبلغ عدد الأسر المستفيدة للعام الحالي 43 ألفا و637 أسرة بميزانية إجمالية بلغت 8 ملايين درهم، بزيادة 3,2 بالمائة من ميزانية العام السابق

وأكد المستشار إبراهيم بوملحة، نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة محمد بن راشد، أن المؤسسة دأبت على تنفيذ مثل هذه المشروعات في عدد من الدول العربية والإسلامية، وبعض الدول التي يوجد فيها عدد من المسلمين، تجسيدا لأواصر الأخوة التي نادى بها ديننا الحنيف، حيث قامت بتنفيذ إفطارات رمضان في 9 دول عربية هي: فلسطين، الأردن، سوريا، لبنان، مصر، السودان، موريتانيا، الصومال وجيبوتي

وفي آسيا، نفذت المؤسسة المشروع في 12 دولة مثل” أفغانستان، باكستان، إندونيسيا، طاجكستان، الهند، اليابان وتايلاند”

أما في إفريقيا فقد شمل المشروع 15 دولة مثل، غانا، السنغال، إثيوبيا، أوغندا، كينيا، إضافة إلى كندا والولايات المتحدة وهاييتي وكوسوفا وإستونيا، وذلك بالتعاون مع جمعيات ومؤسسات خيرية ولجان الزكاة في تلك الدول لتقديم المعونات اللازمة 

وفي فلسطين، نظمت المؤسسة مشروع إفطار رمضان في مناطق قطاع غزة، وقامت بتوزيع الوجبات الرمضانية على ألف أسرة فلسطينية إلى جانب تنظيم إفطارين جماعيين في دار المسنين إستفاد منه 80 مسنا ومسنة، وآخر إستفاد منه 300 طفل مصاب بالسرطان 

وفي لبنان، نفذت المؤسسة مشروع إفطار الصائم بالتنسيق مع ملحقية الشؤون الإنسانية والتنموية بسفارة الامارات في بيروت، وتم توزيع الوجبات الرمضانية على 969 أسرة لبنانية إضافة إلى ألف و167 أسرة سورية نازحة

وفي مصر استفاد 3 آلاف و750 أسرة من مشروع إفطار صائم فيما استفادت 600 أسرة في موريتانيا من المشروع، بينما حظيت الصومال باهتمام كبير من جانب المؤسسة هذا العام نظرا لتزايد أعداد النازحين عن ديارهم ومناطقهم ونقص المواد الغذائية، حيث رصدت المؤسسة مبلغ مليون درهم لتنفيذ مشروع إفطار صائم استفاد منه أكثر من 3 آلاف و968 أسرة

وفي الدول الآسيوية، نفذت المؤسسة المشروع في 12 دولة بهدف إرساء قيم ومعاني التكافل والتراحم بين المسلمين في شتى بقاع الأرض، خاصة أصحاب الدخول المحدودة في الدول الفقيرة بالعالم الإسلامي، ففي أفغانستان استفادت 649 أسرة من المشروع، فيما استفادت 3 آلاف و400 أسرة في باكستان، بينما استفادت 200 أسرة من هذا المشروع في إندونيسيا، وفي طاجكستان استفادت 341 أسرة، وفي الهند نفذت المؤسسة مشروع إفطار رمضان في عدة ولايات بالتعاون مع عدد من الجمعيات الهندية الخيرية حيث استفادت 8 آلاف و833 أسرة هندية مسلمة

وفي اليابان، استفادت 890 أسرة من المسلمين من هذا المشروع الذي تنفذه المؤسسة للمرة الرابعة على التوالي في هذا البلد

وفي الدول الإفريقية تم تنفيذ المشروع في 15 دولة، وتم التركيز على دعم الأسر الفقيرة التي بلغ عددها حوالي 13 ألفا و724 أسرة

جهات الاتصال

الممزر، شاطئ الممزر، بالقرب من ندوة الثقافة والعلوم وجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم.
+9714-2339666+9714-2546161